تقييم المدقق للتحريفات المكتشفة وانعكاسها على اجراءات الادارة

بحث تطبيقي في الشركة العامة لتصنيع الحبوب

  • علي محمد ثجيل المعموري, أ.م.د. جامعة بغداد/المعهد العالي للدراسات المحاسبية و المالية
  • احمد عبد الامير محمود الشريفي, باحث جامعة بغداد/المعهد العالي للدراسات المحاسبية و المالية
الكلمات المفتاحية: المدقق، التحريفات، الاخطاء، الاحتيال، الشركة العامة لتصنيع الحبوب

الملخص

قد يعتقد بعض المدققون ان عملية التدقيق تنتهي باكتشاف التحريفات وابلاغ الادارة بها، في حين ان اكتشاف التحريفات قد يصنفه البعض بانه الخطوة الاولى في مرحلة الفصل بهذه التحريفات، اذ ينبغي على المدقق تجميع هذه التحريفات وتقييمها وتفصيلها الى تحريفات تنطوي على اخطاء او تحريفات تنطوي على احتيال، ثم تقييمها الى جوهرية او غير جوهرية وفق لما جاء في معايير التدقيق الدولية وتوجيه الادارة بتعديل الجوهري منها. تكمن اهمية هذا البحث في التعرف على مفهوم التحريفات وانواعها، التعرف على اسلوب تقييم التحريفات الى جوهرية وغير جوهرية. كذلك التعرف على اجراءات الادارة في ضوء تقييمات المدقق للتحريفات المكتشفة.توصل هذا البحث لعدد من الاستنتاجات اهمها وجود تحريفات جوهرية في عملية الاعتراف والقياس للدعم الحكومي المستلم من وزارة المالية، وكذلك وجود تحريف جوهري في عملية القياس والافصاح عن مخزون الانتاج التام من مادة الطحين والنخالة.واختتم هذا البحث بعدد من التوصيات اهما ضرورة اعادة القياس والافصاح لمبالغ الدعم الحكومي المستلم من قبل الشركة من وزارة المالية وكما ذكر الباحثان في الجانب العملي، كذلك ضرورة اعادة القياس لمخزون اخر المدة من الانتاج التام لمادة الطحين والنخالة بما يضمن حقيقة وعدالة القوائم المالية.

منشور
2021-01-01
القسم
ورقة بحث