أثر التغيـيـر فـي رأس المال الممتلك على ربحيـة المصـارف

دراسة تحليلية لمصرف الشرق الأوسط العراقي للاستثمار

المؤلفون

  • زيـــــــــاد نجـم عبــد, م.م. كليـــة دجلـة جامعـة
  • رائد عبد الخالق العبيدي, أ.م.د. كلية دجلة الجامعة

الملخص

   يعد رأس المال الممتلك المصرفي غاية في الأهمية ، لكونه يمثل جزء من السيولة في المصرف الذي يمثل خط الدفاع في المصرف وتأمينها تجاه أية خسائر قد تتعرض لها المصارف ، وذلك في حالة انخفاض قيمة أي بند من بنود الموجودات وعدم وجود مخصص يستوعب هذا الانخفاض ، في حين يقوم بدور رئيسي إلى حد ما في تمويل الموجودات الثابتة ولاسيما أن الأهمية النسبية للموجودات الثابتة صغيرة نسبياً مقارنة بحجم موجودات المصرف ، وقد سعت هذه الدراسة الى قياس مدى كفاية رأس المال الممتلك المصرفي على ربحية المصارف التجارية من خلال اختيار مصرف الشرق الأوسط العراقي للاستثمار نموذجاً لعينة البحث . وقد استخدمت خمس مقاييس كمية لمعرفة مدى متانة رأس المال الممتلك في المصرف التجاري وهي نسبة رأس المال الممتلك الى مجموع الموجودات ، نسبة رأس المال الممتلك الى الموجودات ذات المخاطرة ، نسبة رأس المال الممتلك الى الودائع ، نسبة رأس المال الممتلك الى القروض ، نسبة رأس المال الممتلك الى مجموع الاستثمارات . وتم قياس أثر التغيير في رأس المال الممتلك على ربحية المصرف من خلال قسمة معدل العائد على رأس المال الممتلك على معدل العائد على الاستثمار . وقد أظهرت نتائج تحليل هذه المؤشرات تجسيد معظمها لنتائج تحليل مؤشرات المصرف .

التنزيلات

منشور

2011-12-01

إصدار

القسم

ورقة بحث