تخطيط عملية التدقيق وتنفيذها باستخدام أساليب إدارة الوقت وأثره في جودة عملية التدقيق

بحث تطبيقي في ديوان الرقابة المالية الاتحادي

المؤلفون

  • شيماء عباس هويرف هويرف
  • أ.م. د. موفق عبد الحسين محمد

DOI:

https://doi.org/10.34093/jafs.v10i33.337

الملخص

        شهد العالم في السنوات الأخيرة الكثير من التغيرات تمثلت أساساً في العولمة، التطورات الاقتصادية الهائلة، المعلوماتية وكذلك الانهيارات المالية والاقتصادية التي مست كبرى الشركات في العالم، مما أدى إلى زيادة الاهتمام بمهنة التدقيق لما تضفيه من ثقة في المعلومات التي توفرها للإدارة والجهات المستفيدة ، وحتى تكون عملية التدقيق فعالة لابد من وجود تخطيط سليم مبني على اسس علمية ليكون ركيزة قوية تستند اليها أعمال التدقيق المختلفة، واذا كان التخطيط مهماً لإنجاز عملية التدقيق بجودة عالية فأن اختيار التقنية التي ستتبع في التخطيط لا يقل اهمية.

ومن هنا فأن البحث يهدف الى اقتراح اليه لتخطيط عملية التدقيق وتنفيذها على وفق الاساليب العلمية لإدارة الوقت لغرض معالجة مشكلة التقديرات الشخصية لمراقبي الحسابات عند تحديد اجراءات التدقيق وعند تقدير الوقت اللازم لتنفيذ اجراءات التدقيق وعند توزيع الاعمال على اعضاء فريق التدقيق ، وفي ضوء الدراسة النظرية والتطبيقية التي تمت في البحث فقد تم التوصل إلى مجموعة من الاستنتاجات والتوصيات. من ابرز الاستنتاجات  ، تحديد امكانية تنفيذ عملية التدقيق في الوقت المحدد لها من عدمه كذلك تقديم المساعدة في ترشيد تقديرات الازمنة بمعالجتها بالطرق الاحصائية والرياضية حتى تكون اكثر واقعية ، وان اسلوبي PERT-CPM يقدما الطريقة الافضل لكيفية تنفيذ عملية التدقيق في وقت اقل من الوقت المحدد لها اما بإعاده تخصيص الموارد البشرية على مهام التدقيق او بتشغيل مراقبي الحسابات وقتاً اضافياً، وفي ضوء ما ثبت من استنتاجات، قدم هذا البحث عدداً من التوصيات أهمها، ضرورة تطبيق اسلوبي PERT-CPM  واللذين يتميزان بالكفاءة في تخطيط عملية التدقيق في ديوان الرقابة المالية الاتحادي، إذ يمكنا من تنفيذ عملية التدقيق في الوقت المحدد لها أو في وقت أقل وبالتكلفة المناسبة.

التنزيلات

منشور

2019-02-25

إصدار

القسم

ورقة بحث